القائمة الرئيسية



تابعنا على


 


الارشيف


الاسبوع الماضي







اضغط هنا وشاهد المزيد من المقالات السابقة لهذا القسم

العالمية اون لاين

العالمية للأدوية البيطرية - سوريا - حلب - هاتف 00963214710095
حمل برشور منتجات العالمية

 اضغط هنا ::حمل برشور خاص لمنتجات العالمية للأدوية البيطرية

Get our toolbar!

استمع الى القران الكريم بصوت الشيخ ماهر المعيقلي


القائمة البريدية

البريد الالكتروني:



بحث في موقع العالمية




RSS

للحصول على اخر الاخبار اول باول وقت حصولها يمكنك الاشتراك بخدمة RSS عبر الرابط التالي:

شاركنا التصويت

هل تهتم لما يتابعه أبناؤك عبر الإنترنت؟

نعم
لا


"التواء الرحم Uterine torsion"

هو انفتال او تدوير الرحم على طول محوره الطولي, ويحدث في جميع الحيوانات الأليفة الا انه يشيع حدوثة في الأبقار الحلوبة وأحيانا النوق والأفراس والمجترات الصغيرة ونادرا في الكلبات والهرات .تمد توقيت حدوثة على نوع الحيوانفقد لوحظ حدوث أكثر من 90% من حالات الالتواء الرحمي في جميع المجترات أثناء الطور الأول من المخاض حيث أسفر علاج هذه الحالات عن اتساع عنق قناة عنق الرحم بدرجات متنوعة وهذا ما يحدث في هذا الطور . .

وقد يحدث التواء الرحم أيضا أثناء بداية الطور الثاني من المخاض ويدل على ذلك من خلال اتساع عنق الرحم لأقصى درجة عقب تعديل الالتواء بمرافقة نزول السوائل الجنينية وبروز جزء من الأغشية الجنينية المتمزقة من خلال عنق الرحم وجميع هذه الاحداث تظهر طبيعيا أثناء الطور الثاني من المخاض

أشار بعض الباحثين إلى نشوء الالتواء الرحمي في جميع المجترات أثناء الثلث الأخير من الحمل ولكن لا يتم التعرف عليه وتشخيصه حتى بلوغ المخاض وحدوث عسر الولادة من جرائه .

أما في الأفراس دونت معظم حالات الالتواء الرحمي ابتداء من الشهر الثامن من الحمل وحتى أجله وتصل لذروتها أثناء نصف الشهر التاسع.


الأسبــــــــاب


يشكل عدم استقرار او رسوخ الرحم في التجويف البطني سبب رئيسي لحدوث الالتواء في المجترات ويأتي عدم الاستقرار الرحمي من خلال الترتيب التشريحي للرحم المتقدم في الحمل حيث يتم تثبيت الرحم بالجدار البطني من خلال الأربطة العريضة المتصلة فقط بالأجزاء الذيلية أو الحرقفية للمنحنى الأصغر للقرون الرحمية وبذلك يبقى المنحنى الأكبر من للقرن الحامل حرا دون تثبيت سامحا بتعليقة في التجويف البطني أثناء لحظه رقود الحيوان حيث تكون الأرباع الخلفية أعلى من الأرباع الأمامية


وأثناء نهوض الحيوان حيث يحدث العكس وتكون الأرباع الأمامية أعلى من الخلفية


ومن ثم فإن تزحلق او سقوط الحيوان المفاجئ أثناء تلك اللحظات قد يؤدي الى التواء الرحم


قد يساعد في عدم الاستقرار الرحمي في المجترات والأفراس على السواء التغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الأسابيع القليلة قبل ميعاد المخاض المتضمنة زيادة افراز الاستروجينات والريلاكسين بكميات كبيرة مسببة استرخاء الأربطة العريضة المثبتة للرحم في الجدار البطني



ومن الأسباب أيضا تعرض الحيوان أثناء الحمل للعنف مثل الضربة القوية على البطن او دوران الحميل الحميل لتعديل وضعه أثناء الطور الأول من المخاض


كما يأثر عدد الولادات على في معدل حدوث الالتواء الرحمي حيث يزداد معدل حدوثة عند الحيوانات متعددة الولادات وذلك لاستحواذها على ارحام واربطة عريضة واهنة ومتهدلة من كثرة الحمل .


التشخيـــــــــص


يعتمد التشخيص على العلامات الخارجية والجس المستقيمي والفحص المهبلي


أولا : العلامات الخارجية


1- حدوث المغص الشديد المتكرر الذي يعاود حدوثة حتى بعد اعطاء المهدئات
2- طول فترة التوتر وقلة الراحة في الطور الأول من المخاض التي قد تصل الى 18 ساعة في المجترات بمرافقة رفس الحيوان لبطنة وتحريك ذيلة بشدة وتتلاشى هذه العلامات وتتوقف تمام ولا يدخل الحيوان في الطور الثاني للمخاض بسبب انفتال الممر الولادي وعدم السماح للحميل بدخول التجويف الحوضي والذي يعتبر كمطلب اساسي لحدوث التقلصات الحادة في الرحم وعضلات البطن المميزة للطور الثاني
3- بعض الابقار قد تظهر تغور الوصيلة العليا للفرج وجذبها للداخل ناحية اليمين او اليسار طبقا لاتجاه الالتواء.


ثانيا: الجس المستقيمي


(أ) مكان الالتواء


تضمنت أغلبية حالات الالتواء الرحمي في المجترات والافراس التواء عنق الرحم والجزء الامامي من المهبل ويطلق عليه
التواء رحمي ما بعد عنق الرحم او التواء رحمي كامل


وفي حالات نادرة لم يتضمن الالتواء الرحمي في تلك الحيوانات عنق الرحم والمهبل ويطلق عليه
التواء رحمي ما قبل عنق الرحم او التواء رحمي جزئي


أما في الكلبات والهرات حيث يغيب الرباط ما بين القرنين الرحميين ففي المعتاد يلتوي أحد القرون الرحمية على طوله عند موقع اتصاله بجسم الرحم بينما يظل القرن الاخر طبيعيا وأحيانا قد يلتوي جزء فقط من القرن الرحمي في أي مكان على طوله ونادرا ما يلتوي القرنان الرحميان معا بمرافقة عنق الرحم والمهبل الأمامي في تلك الحيوانات الصغيرة وقد يحدث تمزق مستعرض للقرن الرحمي او الجزء الملتوي منه اثناء المخاض وتنطلق الاجنة داخل التجويف البطني ويمكن اكتشافها بالتصوير فوق الصوتي والتصوير الاشعاعي او جسها من خلال جدار البطن





صورة توضح التواء رحمي كامل في بقرة



(ب) اتحاه الالتواء


دون الممارسون حدوث حالات الالتواء الرحمي جهة اليمين (في اتجاه عقارب الساعة) في اكثر من 57% من الحالات المصابة وعزى هؤلاء السبب في هذا الى ان معدل حوث الحمل في القرن الايمن اكثر من الايسر او كنتيجة وجود الكرش في الجانب الايسر ومن ثم يمنع حدوث الالتواء ناحية اليسار .


وهذا لا ينطبق على النوق لان معدلات حدوث الالتواء الرحمي لجهة اليمين مقاربة للالتواء الرحمي جهة اليسار مع انها تحتوي على كرش في الجانب الايسر وتحمل في 99% من الحالات في القرن االأيسر


وأيضا في الأفراس التي تحمل في 56% من الحالات في القرن الأيسر


ويدعم ذلك أيضا حدوث الالتواء الرحمي بنسب متقاربة ناحية اليمين او اليسار في المجترات الصغيرة التي تحمل توأمين في القرنين الرحميين (حمل ثنائي القرنين) 

(ج) درجة الالتواء


يمكن تصنيفها الى ثلاث فئات


1- الدرجة المعتدلة ( 45 الى أقل من 180 درجة )


2- الدرجة المتوسطة ( 180 الى 270 درجة )


3- الدرجة الشديدة ( أكثر من 270 درجة)


كلما زادت درجة الالتواء لأكثر من 180 درجة زاد الشد على الأربطة العريضة بمرافقة حدوث قصر أو قطع الإمداد الدموي للرحم الحامل

مما يؤدي الى تفاقم العلامات الخارجية مثل الاجترار وتوقف حركة الكرش والتنقس بصوت مسموع مع تصلب الثوائم وتقوس الظهر وحدوث صدمه ووهط للحيوان كنتيجة لتمزق الرحم واوعيته ثم نفوق الحيوان في اخر الامر


ومن خلال الجس المستقيمي لوضع الحميل داخل الرحم الملتوي اثناء الحمل المتقدم يمكن معرفة درجة الالتواء أيضا ففي المعتاد يكون وضع الحميل بطنيا ( أي يكون عموده الفقري ناحية بطن الأم ) في حالة التواء الرحم 180 درجة


في المعتاد تتراوح درجة الاتلواء في المجترات بين 180 - 270 درجة
ونادرا ما يحدث التواء كامل 360 درجة في تلك الحيوانات


في الأفراس تكون درجة الالتواء في المعتاد حادة ولا تقل عن 180 درجة وقد يلتف الرحم لفة كاملة 360 درجة او اكثر 540 درجة حول محوره الطولي


ثالثا: الفحص المهبلي


في حالات الالتواء الرحمي الكامل الذي يمثل أغلبية حالات الالتواء كما سبق ذكره ينتظم الغشاء المبطن للمهبل في شكل طيات مائلة نتيجة للشد الواقع عليه مؤديا الى ضيق التجويف المهبلي وصعوبة الوصول الى عنق الرحم ولكن في الحالات المعتدلة والمتوسطة يمن بمزلقة اليد وتسللها بين الطيات المهبلية الوصول الى عنق الرحم

وفي الدرجات الشديدة من الالتواء الرحمي الكامل يغدو المهبل مقفولا تماما ويستحيل امرار اليد الممزلقة من خلالة الى عنق الرحم ويجب الشك بوقوع الالتواء الرحمي أثناء الحمل المتقدم او اثناء المخاض بالفحص المهبلي وحدوث تلك التغيرات بداخله

وتغدو هذه الطيات ذات قيمة سريرية بالاضافة الى تحديد اتجاه الالتواء ودرجته ايضا أثناء العلاج لتثبيت الرحم والجنين

اما في حالة اللتواء الرحمي قبل عنق الرحم او الالتواء الجزئي والذي نسبة قليلة جدا بالمقارنة بالالتواء الكامل فإن المهبل يبدو طبيعيا ولا يمكن تشخيصه عن طريقة لذلك يتم الاستعانة بالجس المستقيمي

عدد القراءات: 7931


طباعة
طباعة المقال
أرسل إلى صديق
أرسل إلى صديق









مقالات اخرى


فقدان الجنين المبكر في الأفراس Early Embryonic Loss In Mares

هو عبارة عن الانتهاء غير الإرادي للحمل خلال فترة ( 60 ) يوم ويعد من حالات العقم الوقتي في الأفراس. هناك عدة عوامل تؤدي إلى فقدان الجنين المبكر حيث تحدث هذه الحالة عندما يكون مستوى هرمون البروجستيرون غير كافي لإدامة... المزيد


عطالة الرحم primary uterine inertia

ان عطالة الرحم(uterine inertia) لها نوعان وقبل ان نغوص فى انواعها ما هيا عطالة الرحم اصلا؟؟؟؟ عطالة الرحم تعنى غياب او نقص الانقباضات الرحميه الطبيعيه اللازمه للولاده الطبيعيه(خروج الجنين دون تدخل)... المزيد


الحمل عند الحيوانات : مدة الحمل عند الحيوانات

مدة الحمل عند الحيوانات المختلفة **الفرس 11,5 شهر **الأتان 12 شهر **البقرة 9,5 أو 9 شهر و 10 يوم **الناقة 12 - 13 شهر **الغنم و الماعز 5 شهر **الخنزيرة 3 شهر و 3 أسبوع و 3 يوم... المزيد


انقلاب الرحم عند المجترات

تغيير وضع الرحم حيث ينقلب على نفسه ويخرج من شفري الفرج إلى الخارج ويحدث عند المجترات التي ولدت كثيراً ونادراً عند الفرس والكلبة شروط انقلاب الرحم: - الرحم فارغ . 2- عنق الرحم فتوح .... المزيد


إختيار إناث الإحلال فى الأرانب

السلام عليكم الموضوع منقول من احدي المجلات العلمية قد اعجبني و احببت ان انقله لكم لتطلعوا علي محتواها لتعم الفائدة علي الجميع إختيار إناث الإحلال فى الأرانب المادة العلمية:مركز البحوث الزراعية /نشرة رقم 788 / 2003 من المهم بالنسبة... المزيد



التعليقات



ندعو الجميع إلى الانضمام إلى مجموعتنا على الفيسبوك بالضغط على الرابط التالي نحن نتشرف بانضمامك إلى عائلتنا
اخلاء مسؤولية : لا يدعم الموقع أو يوصي بأي علاج طبي ( بشري - بيطري ) ورد في الموقع الرجاء اقرأ التفاصيل
 

Back to TOP